نفحات اسلاميه
اهلا بك معنا في منتدي نفحات اسلاميه

نفحات اسلاميه

كل ما يخص الدين الاسلامي/فقه/سنه/حديث/افكار/الاسلام والغرب/الاسلام بالانجليزيه/شباب الامه/فتيات الامه/
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 العودة إلى الله

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
eng shitos
Admin
Admin


ذكر عدد المساهمات : 482
تاريخ التسجيل : 26/07/2010
الموقع : http://nfhat.0wn0.com

مُساهمةموضوع: العودة إلى الله   الخميس يوليو 29, 2010 3:23 pm

العودة إلى الله

يا نفسُ هل مِن عودةٍ ومآبِ
من قبل طيِّ صحيفتي و كتابي

مالي أراكِ بظلمةٍ ومتاهةٍ
تستعذبينَ مَشَقَّتِي وعذابي

زَحَفَت جيوشُ الشَّيبِ زَحْفاً فَاعتَلَت
عَرشَ الفؤادِ تَدُكُّ صَرحَ شبابي

و الأربعونَ تُذيعُ سِرّاً ، لم أَكُن
مِن قَبلِها أدخلتهُ بحسابي

هذا الشبابُ الغضُّ راحَ زَمَانُهُ
وَ الدهرُ كشَّر غاضباً عن نابِ

و انقَضَّت الدنيا على طُلاّبِها
بزخارفٍ براقةٍ و ثيابِ

فسقتهمُ لما تَنَاسَوْا غَدرَها
كأساً من الآلامِ و الأوصابِ

كم أنشَبَت أظفارَها بِلحومِهِم
فاستسلموا كفريسةٍ لعُقابِ

و لكم هَوَت بالمُولَعينَ بسحرها
من سامقاتٍ في السما لترابِ

و لكم تمنَّاهَا أخو الدنيا، فَلَم
يظفر طِوالَ حياتِهِ بطِلابِ

أعيتهُ ركضاً خلفها و رَمَت بِهِ
ظَمِئاً ، كمن أعيتهُ خلف سرابِ

لا تدهشي يا نفسُ ، لا تتعجبي
لا تنظري لي نظرةَ استغرابِ

هذي هي الدنيا ، ألم تتعلمي ؟
أم أنتِ ممنْ سفَّهـوا أسبابي ؟

فتشدَّقوا بالقولِ أني يائسٌ
أبصرتُها من أضيقِ الأثقابِ

وبأنني لما زهدتُ أطايبي
أوصدتُ في وجه الدُّنا أبوابي

و حبستُ نفسي في قيودِ تَغَرُّبي
و زجرتُها أن بَادَرَت بعتابي

كَلا َّ، فلستُ من الذين توهموا
زوراً ، و لكن من أولي الألبـابِ

والمرءُ إنْ أعطاهُ ربي حكمةً
كانت كبدرٍ ساطعٍ خلاّبِ

يسبي العقولَ بهاؤهُ ، فيزينُها
كالوشْيِ يُبدي زينةَ الأثوابِ

هذي هيَ الدنيا كما أبصرتُها
مرَّت أمام العينِ مثلَ سحابِ

حدَّقتُ فيها ناظريَّ ، فلم أجد
إلا ذئاباً أَوقَعَت بذئابِ

و الكلُّ فيها شاخِصٌ مُتَرَبِصٌ
بقواطعٍ مسلولةٍ و حِرابِ

و رأيتُ خلقـاً يلهثون وراءها
فأنَختُ في وسَطِ الطريقِ رِكابي

وعلمتُ أنَّ العمرَ فيها لحظةٌ
قد تنقضي في جَيئَةٍ و ذَهابِ

و الموتُ آتٍ لا يُفَرقُ سيفُهُ
بين الصبيِّ و ذلك المُتَصابي

فأخذتُ حِذري بالرجوع إلى الذي
خَلَقَ الدنا، أرجو قبولَ متابي

فوجدتُهُ رباً غفوراً راحِماً
أنعم بِهِ من غافِرٍ توّابِ

أنَّبتُ نفسي ، لُمتُها ، وبَّختُها
أن لم يكن من قبل ذاكَ إيابي

التوقيع ــــــــــــــــــــــــــــ
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nfhat.0wn0.com
 
العودة إلى الله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نفحات اسلاميه :: منتديات الادب الاسلامي :: منتــدى الشــعر والادب-
انتقل الى: